بالفيديو والصور:دنهله العشماوى أول استاذه تتولى عمادة صيدلة طنطا تتحدث عن عناصر التميز بالكليه

خاطبت د نهله العشماوى زملائها وطلاب الكليه والعاملين باننا جميعا فى مركب واحد واجبنا ان نحافظ عليه وان تستمر مسيرة التميز والرياده التى بداتها صيدلة طنطا ويجب ان تستمر  

بالفيديو والصور:دنهله العشماوى أول استاذه تتولى عمادة صيدلة طنطا  تتحدث عن عناصر التميز بالكليه

مهند شاكر عماره -الدلتا tv360-s1870250

نالت كلية الصيدله جامعة طنطا تميزها وذاع صيتها كونها من أوائل الكليات الاقليميه التى فتحت ابوابها لابناء اقليم الدلتا  وخارجه – وواصلت ريادتها عندما انشئت منذ عشرين عاما أول مركز للخدمات الصيدليه s1870252 بدا مبكرا التعاون بينه وبين الشركات المتخصصه فى انتاج الادويه واستطاع الحصول والمحافظه على الايزو 9001 والايزو 17025 بوصفه معمل فارما كولجى متميز- لذلك ياتى الحوار مع أول استاذه من ابناء كلية الصيدله جا معة طنطا تتولى عمادتها ا د نهله السيد العشماوى التى  تولت المسؤليهs1870249 منذ اسابيع قليله -اشارت د نهله العشماوى انها تقدر حجم الامانه التى تسلمتها من زملائها العمداء السابقين – الذين اضافوا دائما عناصر تميز جديده لكلية الصيدله – واوضحت التطوير الحادث فى المنظومه التعليميه بالكليه من تجميع قاعات المحاضرات بمبنى واحد وتكييف كل القاعات وانشاء منظومات جديده للصوتيات والاضاءه بما يتماشى مع احدث النظم – وتزويد قاعات المحاضرات بالداتا شو- وعن زيادة عدد الطلاب المقبلين سنويا على الالتحاق بصيدلةs1870251طنطا اكدت  العميده د نهله العشماوى ان السمعه والتاريخ من النجاح للكليه يزيد من حجم الاقبال عليها ونلبى تلك الرغبه لدى الطلاب  بالقبول وهذا يحتم علينا مضاعفة الجهود فى مختلف نواحى العمليه التعليميه- وخاطبت د نهله العشماوى زملائها وطلاب الكليه والعاملين باننا جميعا فى مركب واحد واجبنا ان نحافظ عليه وان تستمر مسيرة التميز والرياده التى بداتها صيدلة طنطا ويجب ان تستمر  .


Warning: array_filter() expects parameter 1 to be array, boolean given in /home/u904873007/domains/eldelta360.com/public_html/wp-content/themes/lightmag/functions/helper/ads-rs.php on line 134
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.